7 طرق لتجنب حظر الظل على وسائل التواصل الاجتماعي

حظر الظل

 

الحصول على حظر الظل هو أسوأ كابوس يواجهه كل مدير لوسائل التواصل الاجتماعي.

بالطبع تنفي أغلب المنصات الاجتماعية أن حظر الظل هو شيء واقعي. غير أن هناك الكثير والكثير من الناس الذين يصرون على أن حظر الظل أمر حقيقي ويحصل بالفعل، بل ويخافون من عواقبه أيضا.

وسواء كنت تصدق بحظر الظل كليا أو أردت أن تكون حذرا أفضل من أن تكون آسفا، تابع القراءة للحصول على المعلومات الداخلية حول الموقف الرسمي لكل منصة بشأن هذه المسألة وأفضل الممارسات لتجنب حظر الظل على انستجرام أو أي شبكة اجتماعية أخرى.

حظر الظل على مواقع التواصل الاجتماعي

ما هو حظر الظل على وسائل التواصل الاجتماعي؟

حظر الظل أو المعروف بـ (Shadowban) يحدث عندما يتم كتم مشاركات المستخدم أو حظره على منصة اجتماعية (أو منتدى) دون تلقي أي إشعار رسمي. وبمعنى أدق فهو منع أو عرقلة وصول محتوى مستخدم ما للمتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي بحيث لن يكون واضحا بسهولة للمستخدم أنه تم حظره. على سبيل المثال، التعليقات المحظورة حظر الظل والتي يتم نشرها على مدونة أو موقع إعلامي لن تكون مرئية للأشخاص الآخرين الذين يصلون إلى هذا الموقع من أجهزتهم بهم.

ستلاحظ أن منشوراتك وتعليقاتك ونشاطاتك قد اختفت أو تم حجبها بشكل مفاجئ، ولربما لا تظهر في عمليات البحث. بل ومن الممكن جدا أن تلاحظ انخفاضا غريبا في التفاعل على صفحتك والذي يكون سببه أنه لا يمكن لأي شخص -بما في ذلك متابعيك- رؤية المحتوى الخاص بك في صفحة الفيدز (Feeds). أليس هذا شبيها بعمل إخفاء قسري “لطيف” لحسابك دون الاضطرار لحظرك؟!

ربما لم تكن قد انتهكت شروط الاستخدام أو فعلت أي شيء من شأنه أن يستدعي حظرا تاما، ولكنك على الاغلب قد فعلت شيئا لا يسعد المدراء أو المشرفين في المنصة، والآن تتم معاقبتك. و نظرا لعدم وجود أحد يخبرك صراحة أنك قد نلت حظر الظل فمن المستحيل تقديم استئناف لإصلاح الأمر.

بعبارة أخرى: يحتجُّ المؤمنون بوجود حظر الظل أنه يكافئ عملية إسكات هادئة وخفية من رؤساء الشبكات الاجتماعية المعنية. وفي ظل حرية الرأي والتعبير التي يقصدها المستخدمون على هذه الشبكات يعد هذا شيئا تقشعر له الأبدان!

لكن هل هكذا حقا تعمل مواقع التواصل الاجتماعي؟ أم أنها مجرد نظرية مؤامرة؟ دعونا نرى كيف تفسر هذه المنصات ظاهرة حظر الظل المزعومة؟

كم من الوقت يستمر حظر الظل؟

في حقيقة الأمر، تختلف فترة حظر الظل من منصة إلى أخرى. ففي Instagram يستمر حظر الظل لمدة 14 يوما أو يزيد إلى مدة أقصاها شهر تقريبا. لذلك لا يوجد داع للشعور بالقلق من هذه الناحية، إنما ما يثير القلق هو أمر آخر. تصور أنه وخلال أسبوع واحد هناك الملايين من الصور التي تتم مشاركتها، ومئات الحملات التي تبدأ وتشتهر. وتبعا لهذا فإن تصدرك صفحات الفيدز والاكسبلور ناهيك عن اهتمام المتابعين بك سيكون تحت تهديد الاختفاء بسبب حظر الظل. وقد يستغرق الأمر بضعة أسابيع إضافية لبناء هذا الزخم مرة أخرى. ألا يضع هذا النوع من الحظر العديد من الجهات التي تستخدم شبكات التواصل في مشكلة يصعب عليها الخروج منها؟

أما في Twitter فالحظر قد يمتد من يومين إلى ثلاثة أيام في المتوسط، غير أن في بعض الأحيان قد يستغرق الأمر 5 أيام. والخلاصة أنه إذا واصلت التغريد بقوة فسوف تقوم المنصة بإطالة المدة الزمنية لعقوبة حظر الظل والتي تقيد الوصول إلى تغريداتك.

حظر الظل على مواقع التواصل الاجتماعي

كيف يؤثر حظر الظل على المشاركة؟

عندما يتم ضرب حسابك بواسطة حظر الظل في منصة مثل Instagram مثلا، سيتم تصفية منشوراتك من صفحات بحث الهاشتاج وصفحة الاكسبلور. وطبقا لهذا ستكون مشاركاتك مرئية بشكل أساسي لكل من:

  • متابعيك الحاليين على صفحات الفيدز الرئيسية
  • أي شخص يزور صفحتك بشكل مباشر

وبالتأكيد يمكن أن يؤدي ذلك إلى كبح جماح نموك عن طريق الحد بشكل كبير من وصولك، مما يمنعك من اكتساب متابعين جدد وزيادة المشاركة في منشوراتك الجديدة. زيادة على ذلك يجب الانتباه أن معدل المشاركة الضعيف ليس دائما علامة على أن حسابك تم حظره حظر الظل. السبب في ذلك أن اهتمامات الأشخاص في تغير مستمر وبسبب ذلك تحاول مواقع التواصل مواكبة هذا التغير المستمر بالتوافق مع المستخدمين واهتماماتهم.

كما أنه إذا انتبهنا للخوارزمية الخاصة بانستجرام مثلا فإنها تتغير دائما، وتعطي الأولوية لأنواع المحتوى المختلفة التي تعتبرها أكثر ملاءمة للمستخدمين.

لا تقتصر تغييرات الخوارزمية على Instagram – فهي تحدث دائمًا عبر المنصات الاجتماعية ، من Facebook و Twitter إلى TikTok و YouTube.

لذلك وبعد كل شيء، يتمثل جزء كبير من التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي في تحديث استراتيجيتك بناء على ما هو شائع وما يناسبك فلا تسرع في إلقاء اللوم على حظر الظل للمنصة قبل التفكير في المشكلات المحتملة الأخرى.

كيف أعرف إذا كنت تحت حظر الظل أم لا؟

إحدى الطرق السهلة لمعرفة ما إذا تم منعك في الظل على أي نظام أو منصة تواصل اجتماعي هي استخدام هاشتاغ في منشور ثم البحث عن هذه الهاشتاغ لمعرفة ما إذا كانت هذه المشاركة ستظهر أم لا. الأمر نفسه على YouTube و TikTok و Instagram و Twitter، على الرغم من العديد من الخوارزميات المختلفة. إذا بدأ مدى وصولك ومشاهداتك وإعجاباتك في التراجع فقد حان الوقت للنظر في ما يمكن أن توضع عليه علامة في حسابك.

أضف إلى ذلك أنه يوجد الآن اختبارات على الانترنت تساعدك في فحص ما إذا كان حسابك يعاني من حظر ظل من قبل المنصة التي تستخدمها. ومن هذه الاختبارات اختبار Twitter Shadowban Test و Instagram Shadowban Tester.

حظر الظل في Twitter

المرة الأخيرة التي تناولت فيها منصة تويتر ظاهرة حظر الظل بشكل صريح كانت عام 2018 في منشور على المدونة الخاصة بهم. مباشرة منذ البداية كانت المنصة واضحة، “الناس يسألوننا إذا كنا نمارس حظر الظل. نحن لا نفعل”.

يتابع المدونون مؤكدين أنك ستتمكن من رؤية تغريدات الحسابات الذين تتابعها وأن الناس لا يحظرون بناء على معتقداتهم ووجهات نظرهم السياسية.

وبناء على هذا، يوضح المصرحون أن التغريدات ونتائج البحث مدرجة حسب الصلة. حيث يعزز هذا النموذج المحتوى بناء على الأشخاص الذين تهتم بهم والتغريدات الشائعة. ويقلل النموذج أيضا من درجات التغريدات التي يسمونها “الجهات الفاعلة سيئة النية”؛ وهم أولئك الذين ينوون “التلاعب بالمحادثة أو تشتيتها”.

وبقراءة ما بين السطور يمكن فهم ما يلي: إذا كنت تتصرف بطريقة تشبه الآلة (الروبوت)، أو تنشر معلومات خاطئة ومضللة أو تتعرض للحظر كثيرا فستقوم منصة تويتر بإدراجك في مرتبة أدنى في نتائج البحث وصفحات الفيدز (Feeds). وذلك لأنك لا تقدم محتوى ذا قيمة للمستخدمين.

حظر الظل في Instagram

يؤكد وبشدة المدير التنفيذي لانستجرام آدم موسيري (Adam Mosseri) أن حظر الظل ليس أمرا حقيقيا. ويبين آدم أن الظهور في صفحة الاكتشاف (الاكسبلور Explore) أمر “غير مضمون لأي أحد”. متبعا أنه “في بعض الأحيان ستكون محظوظا وبعض الأحيان الأخرى لن تكون محظوظا كفاية”.

غير أن هناك أكثر بقليل من مجرد الحظ.

إن سياسات انستجرام تؤكد أنها تقوم بإخفاء المنشورات التي تعتبرها “غير مناسبة” من صفحات الاكسبلور والهاشتاغ. لذلك حتى وإن لم تنتهك أي سياسات استخدام، إذا قرر انستجرام أن مشاركتك لا تصلح للاستهلاك على نطاق واسع، فقد تجد نفسك مستبعدا بهدوء من أدوات اكتشاف المنصة.

بالإضافة إلى إرشادات المجتمع الخاصة بمنصة انستجرام والتي يمكن أن يؤدي انتهاكها إلى الحظر، فإن النظام الأساسي يحتوي أيضا على توصيات خاصة بالمحتوى. هذا هو المحتوى المسموح له بالعيش على المنصة، لكن انستجرام يفضل عدم مشاركته مع الآخرين أو التوصية به. يتضمن هذا المحتوى الموحي (غير المحتشم) بشكل صريح، والمحتوى الذي يروج للتدخين الإلكتروني ومجموعة متنوعة من الموضوعات الأخرى.

لذلك إذا كنت تتعامل مع محتوى يندرج تحت هذه المظلة، فربما لم تتعرض لحظر الظل بحد ذاته إنما انستجرام فقط لا يروج مشاركاتك فحسب.

حظر الظل في TikTok

رغم تلقي المنصة العديد من الشكوى إثر حذف حسابات أو عرقلة وصول محتوى عديد منهم للمتابعين فإن منصة تيك توك وكبقية المنصات تزعم أيضا أنها لا تمارس حظر الظل على مستخدميها.

لكن التطبيق (تيك توك) واجه بعض الجدل الكبير عندما ظهرت وثائق تشير إلى أن المسؤولين يقومون بشكل صريح بقمع محتوى ديموغرافيات معينة من صانعي المحتوى.

جل ما نعلمه حتى الآن بشكل مؤكد أنه لا يوجد ذكر صريح لمصطلح حظر الظل في إرشادات الاستخدام لدى تيك توك، وأن تيك توك توصي باتباع أفضل ممارساتها لضمان أعلى فرص الظهور عبر خوارزمية توصية التطبيق.

حظر الظل في YouTube

أعلن حساب يوتيوب الرسمي على تويتر بشكل واضح أن “يوتيوب لا يقوم بعمل حظر الظل”. لكن الكثيرين من المستخدمين يخالفون هذا التصريح، فكيف يكون حظر الظل على منصة يويتوب؟

إذا لاحظت انخفاضا هائلا في عدد المشاهدات الإجمالية على YouTube، فقد تكون تعاني من حظر الظل على المنصة.

وبالرغم من أن الكثير من مستخدمي يوتيوب يظنون خلاف ذلك إلا أن المنصة تؤكد أن مقاطع الفيديو منخفضة الأداء أو غير القابلة للبحث هي نتيجة انتهاكات محتملة لشروط الخدمة.

لكن هذا لا يجيب السؤال عن الكثير من مقاطع الفيديو ذات الجودة والتي لا تلقى رواجا في البحث أو لا تظهر لكثير من المشتركين. عن هذا يجيب فريق منصة يوتيوب في تغريدة عام 2020: “من المحتمل أن أنظمتنا قد أبلغت عن مقطع الفيديو باعتباره انتهاكا محتملا ويجب مراجعته أولا قبل ظهوره في البحث وما إلى ذلك”.

حظر الظل على مواقع التواصل الاجتماعي

حظر الظل في Facebook

فيسبوك صامت بشكل مريب بخصوص موضوع حظر الظل. فعلى الرغم أن لا أحد يزعم أن فيسبوك يقوم بعمل حظر الظل إلا أنه لا يوجد من يثبت قطعا أن المنصة لا تقوم بعمل حظر الظل.

في الواقع تبدو سياسة محتوى فيسبوك “الحذف، التقليل والإبلاغ” تتأرجح قليلاً على حافة سلوك حظر الظل. حيث أن المشاركات التي تخالف معايير المجتمع وسياسات الإعلانات يتم حذفها ككل. غير أنه قد يتم إسقاط المنشورات التي تحتوي ما يسميه فيسبوك “محتوى إشكالي” قد تنخفض في ترتيب الفيدز (Feeds)، والذي يؤدي إلى تقليل فرصة الظهور بشكل حاد.

“[هذه أنواع] المحتوى الإشكالي الذي وعلى الرغم من أنها لا تنتهك سياساتنا إلا أنها لا تزال مضللة أو ضارة. كما وأن مجتمعنا أخبرنا أنهم لا يريدون رؤيتها على فيسبوك – أشياء مثل clickbait أو الإثارة” قال فيسبوك في منشور مدونة 2018.

باختصار، إذا كنت لا تنشر محتوى عالي الجودة فلن يساعدك فيسبوك في نشره. هل يعتبر هذا حظر الظل أم أنه مجرد إدارة المجتمع؟

أظن أن الإجابة تعتمد على من تسأل!

كيف تتحقق مما إذا تم ممارسة حظر الظل عليك أم لا

لتلخيص ما سبق فإن منصات وسائل التواصل الاجتماعي لا تقر بأن حظر الظل أمر حقيقي. ولكن إذا لاحظت أيا من هذه الأعراض فقد يشخصك باقي الإنترنت على أنك ضحية لحظر الظل المخيف.

  • ترى انخفاضا كبيرا في المشاركة. لقد شهد عدد الإعجابات أو التعليقات أو المتابعات أو المشاركات على آخر مشاركة لك انخفاضا حادا.
  • لا يظهر اسم المستخدم أو علامات التصنيف (الهاشتاغ) في اقتراحات البحث. لن يتمكن المستخدمون الآخرون من العثور على المحتوى الخاص بك أو اكتشافه على الرغم من أنهم كانوا قادرين على القيام بذلك في الماضي. وعادة ما يرون مشاركاتك في أعلى صفحة الفيدز (Feeds) لديهم.
  • فجأة تصبح بعض الميزات غير متوفرة لك. تغيرت وظائف المنصة ولكن بشكل غريب، ولم يواجه أي من أصدقائك المشكلات ذاتها.

بالطبع قد يكون هناك تفسير أقل شناعة من حظر الظل. ربما كان هناك تغيير في الخوارزمية. ربما هناك خطأ!

 أو ربما، إذا كنت تنشر محتوى منخفض الجودة، أو تتصرف بطريقة تشبه الروبوت أو تنشر معلومات مضللة وما شابه ذلك، فهذه هي طريقة النظام لتحذيرك بالتحلي بالذكاء والتصرف بالشكل الصحيح.

قد لا نعرف الحقيقة أبدا! لكن في حال كان حظر الظل أمرا حقيقيا فإليك أفضل الطرق لتجنبه:

7 طرق لتجنب حظر الظل على وسائل التواصل الاجتماعي

لا تنتهك سياسات الاستخدام

انتهاك سياسات الاستخدام

جميع المنصات والأنظمة تملك ما يسمى سياسات (أو إرشادات) الاستخدام وذلك لإبقاء المحتوى تحت المراقبة. عادة تمنع هذه السياسات الأنشطة غير القانونية، وخطابات الكراهية، والتعري، إضافة للمعلومات المضللة. إذا كنت تنتهك أيا من هذه الأشياء بشكل صريح فسينتهي بك المطاف بحظر أو بحذف محتواك بشكل مباشر.

أما إذا كنت تنشر محتوى في المنطقة الرمادية – أي لا يتعارض بشكل صريح مع القواعد، ولكنه ليس آمنا تماما لجميع الجماهير – فقد تكون أيضا عرضة لخطر تخفيض الترتيب أو الإخفاء.

لا تتصرف مثل الروبوت

كثير من المنصات تحاول حظر السلوكيات المشتبه أنها تصرفات الآلة (الروبوت). ومنها استخدام هاشتاغ ليست ذات صلة أو بعدد هائل، والتعليق بسرعة كبيرة على كثير من المشاركات. أضف إلى ذلك أنه حتى متابعة مجموعة كبيرة من الأشخاص في فترة زمنية قصيرة أيضا يشبه تصرف الروبوت.

تصرف كإنسان طبيعي، ومن المرجح أن تتم مشاركة المحتوى الخاص بك والترويج له في صفحة الفيدز (Feeds) وعلى صفحات الاكسبلور (Explore).

وعلى نفس المنوال؛ تأكد من أن ملفك الشخصي يشبه ملف تعريف شخص حقيقي (أو علامة تجارية شرعية) من خلال إكمال جميع الحقول ذات الصلة. إضافة للتأكد من أن لديك صورة ملف تعريف مناسبة واستخدام عنوان بريد إلكتروني حقيقي لمعلومات الاتصال الخاصة بك.

لا تستخدم الهاشتاغ المحظورة

في كثير من الأحيان يتم اختيار هاشتاغ شائعة من خلال ملصقات غير ملائمة. وقد تزيل المواقع هاشتاغ من البحث أو تحد من المحتوى.

وإذا أصريت على استخدام الهاشتاغ على أية حال فلن يظهر المحتوى خلال أية عملية بحث أو ضمن التوصيات. وهذا قد يتسبب أيضا في حظر الحساب.

لا توجد قائمة رسمية للهاشتاغ المحظورة، ولكن البحث السريع في Google سيكشف عن مجموعة من المواقع التي تتعقب هذا النوع من التفاصيل. كما أنه لا يمكن أن تتأذى للتحقق مما إن كان الهاشتاغ coolteens# أو أي هاشتاغ آخر لا يزال قابلا للاستخدام. ثم يمكنك أن تبذل قصارى جهدك في وضع هاشتاغ مناسبة كيفما تريد في مشاركاتك.

لا تكن مزعجا

لا تنشر روابط متكررة عشوائيا

نشر نفس الروابط مرارا وتكرارا، أو مشاركة محتوى متكرر يزعم أنه قد يعرضك لحظر الظل. والأسوأ من ذلك أنه سيؤدي بالتأكيد إلى انزعاج متابعيك. التزم بالمحتوى الجديد والمثير للاهتمام، ولا تصنع المحتوى العشوائي غير المرغوب فيه بهدف تحقيق أقصى قدر من المشاركة.

كن متسقا

يعد النشر بانتظام في أفضل وقت لكل منصة وسائط اجتماعية أفضل طريقة لإنشاء تفاعل حقيقي مع متابعيك وزيادة فرصتك في الظهور. إذا كنت تنشر عندما لا يكون هناك أحد على الإنترنت ليرى ما تنشره فستكون كم يصرخ في الفراغ (أو الظل)!

 

لا تدفع مقابل الإعجابات أو التعليقات أو المتابعين

أن تدفع مقابل الإعجابات ليس استراتيجية فظيعة لاتباعها في وسائل التواصل الاجتماعي فقط، لكنها علامة حمراء محتملة للشبكات الاجتماعية. عندما تحصل فجأة على 3000 معجب جديد يتابعونك من روسيا خلال ساعة واحدة، وكل التعليقات توحي بالاندهاش “صورة رائعة!” أو “كم هو مدهش” فهذا دليل أن هناك شيئا مريبا يحصل.

الخوارزمية بكل تأكيد لا تكافئ هذا النوع من الحلول الخداعة، ويبدو أنها قد تؤدي إلى حظر الظل أيضا. في كلتا الحالتين: من الأفضل تجنب الدفع مقابل زيادة المشاهدات أو المتابعات أو الأصدقاء.

لا تدفع مقابل الاعجابات

عامل الآخرين باحترام

إياك الإساءة واستفزاز الناس أو مضايقتهم! إذا تم الإبلاغ عنك باستمرار من قبل مستخدمين آخرين، بسبب تصرفاتك على الانترنت، فهذا سبب كاف لدى المنصات الاجتماعية لإبعاد المحتوى الخاص بك عن رادار الآخرين.

أفكار نهائية حول حظر الظل

حقيقة كل هذه الاقتراحات لتجنب حظر الظل تتلخص في النهاية في كونك مستخدما جيدا لوسائل التواصل الاجتماعي. و لا تنس أن حظر الظل لا يعني ضرورة أن المنصة تقوم بمسح منشوراتك، لكنها تقوم بعرقلة وصولها للآخرين. ورغم أن كثيرا من المنصات تزعم أنه ليس أمرا حقيقيا وإنما سلوكيات متوقعة لخوارزميات النظام، لكن من الواضح أن الأمر يتعدى حدود انتهاك سياسة الاستخدام.

الكثير من المستخدمين يعانون من أن حظر الظل لا يقف فقط عند عرقلة الوصول إلى الجماهير على المنصات الاجتماعية فحسب. بل ويهدد كل الشعبية التي أحرزوها مع الجماهير. حيث يحتاجون إلى بذل مجهود مضاعف لإعادة بناء الزخم المفقود نتيجة الحظر. وهناك عدة طرق زيادة التفاعل في انستجرام بشكل خاص، وأخرى لزيادة ترافيك المواقع الخاصة بك.

ففي كثير من الأحيان تواجه كثير من الجهات السياسة وبعض المستخدمين مشكلة حظر الظل بل قد يحظرون مباشرة على المنصة. وهذا ما يجعل قضية حظر الظل مسألة أكبر من ما إن كان يحصل أم لا. ويتعداه إلى سؤال ما إن كانت المنصات لديها عمق سياسي تعمل وفقه، أم أنها تخبط عشوائي على أساسه بحيث يتم معاقبة المستخدمين دون توضيح الأسباب.

 

ماذا بعد الحظر

وبغض النظر إن كانت المنصات على حق أم لا، سيكشف المستقبل لنا ذلك بالتأكيد. وإليك خلاصة الأمر:

أنشئ محتوى مفيدا يُسعد المستخدمين برؤيته ولا تخالف سياسات الاستخدام.

هذه ليست مجرد نصيحة جيدة لتجنب حظر الظل المزعوم. بل إنها الأساس لبناء وجود ناجح وجذاب يضمن تفاعل الزبائن بإيجابية على وسائل التواصل الاجتماعي عبر الإنترنت.

إذا كنت تعتقد أنك تواجه هذا الحظر، فأبلغ عنه إلى النظام أو المنصة. ثم قم بإزالة التطبيقات التي تستخدمها غير المصرح بها والتابعة لجهات خارجية، وراجع الهاشتاغ الخاصة بك. ثم خذ استراحة لبضعة أيام وعد مستعدا لإحضار المحتوى الاجتماعي الخاص بك في أحسن حالاته. وفي حال واجهت صعوبة في كتابة مجتوى لمواقع التواصل الاجتماعي يمكنك الاستعانة بخبراء بالنقر هنا. أو يمكنك الاطلاع على خدماتنا في إدارة قنوات التواصل الاجتماعي من هنا!

المصادر

Hootsuite

ِAdobe

StringFlix

Intheknow

PRnews

author

الاشتراك في القائمة البريدية

انضم الان الي اكثر من 1000 مشترك اخر في قائمتنا البريدية من خلال الزر التالي لتصلك جميع التحديثات والعروض الجديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *