كيف تكتب مقال متوافق مع السيو ؟! وعوامل on page

النص البديل

كيف تكتب مقال متوافق مع السيو ؟! تحسين محركات البحث ما وراء المحتوى 

كيف تكتب مقال متوافق مع السيو ! هناك تحسينات أخرى تحتاجها صفحاتك غير المحتوى المفيد والفريد وهذا لا يقلل من أهمية المحتوى ولكن هناك اشياء بنفس أهمية المحتوى بالنسبة لمحركات البحث أو بالنسبة للباحث، هل تساءلت يوما هل يمكنني فقط زيادة حجم الخط لإنشاء عناوين فقرة؟ كيف يمكنني التحكم في العنوان والوصف الذي يظهر لصفحتي في نتائج البحث؟ 

بعد قراءة هذه المقالة، ستفهم العناصر المهمة الأخرى الموجودة على الصفحة والتي تساعد محركات البحث على فهم محتواك 10مرات أفضل، وسوف تتعرف كيف تكتب مقال متوافق مع السيو فتتصدر نتائج البحث لذلك دعنا نتعمق! 

العناوين الرئيسية (Header tags) 

العناوين (Header tags) هي عنصر HTML يُستخدم لتعيين العناوين على صفحتك. عادةً ما يتم حجز العنوانين الرئيسية، التي تسمى H1، لعنوان الصفحة. وتبدو هكذا: 

<h1> عنوان الصفحة </ h1> 

هناك أيضًا عناوين فرعية تنتقل من علامات H2 إلى H6، على الرغم من أن استخدام كل هذه العلامات في الصفحة غير مطلوب. ينتقل التسلسل الهرمي لعلامات الرأس من H1 إلى H6 بترتيب تنازلي من حيث الأهمية. 

يجب أن تحتوي كل صفحة على H1 فريد يصف الموضوع الرئيسي للصفحة، وغالبًا ما يتم إنشاؤه تلقائيًا من عنوان الصفحة. باعتباره العنوان الوصفي الرئيسي للصفحة، يجب أن يحتوي H1 على الكلمة المفتاحية أو العبارة الأساسية لتلك الصفحة. يجب تجنب استخدام العناوين الرئيسية لترميز العناصر التي لا تحتوي على عناوين، مثل أزرار التنقل وأرقام الهواتف. استخدم العناوين الاساسية لتقديم ما سيناقشه المحتوى التالي. 

يتم تقديم الموضوع الرئيسي للصفحة في العنوان الرئيسي <h1>، ويتم استخدام كل عنوان إضافي لتقديم موضوع فرعي جديد. في هذا المثال، يكون <h2> أكثر تحديدًا من <h1>، وعلامات <h3> أكثر تحديدًا من <h2>. هذا مجرد مثال على هيكل يمكنك استخدامه. 

على الرغم من أن ما تختار وضعه في علامات الهيدر يمكن أن تستخدمه محركات البحث لتقييم صفحتك وترتيبها، فمن المهم تجنب تضخيم أهميتها. تعد العناوين واحدة من بين العديد من عوامل تحسين السيو الداخلي on page ولجذب القارئ،لذا ركز على زوار موقعك عند صياغة العناوين. 

 

علامات الهيدر

روابط داخلية (Internal links) 

في أحد مقالاتنا السابقة كيفية عمل محركات البحث!؟ الزحف، الفهرسة، والترتيب، ناقشنا أهمية وجود موقع ويب يمكن الزحف إليه. يكمن جزء من قابلية الزحف إلى موقع الويب في الارتباط الداخلي الخاص بالموقع. عندما تقوم بالارتباط بصفحات أخرى على موقع الويب الخاص بك، فإنك تضمن أن برامج زحف محرك البحث يمكنها العثور على جميع صفحات موقعك، وتمرير قيمة الارتباط (قوة الترتيب) إلى صفحات أخرى على موقعك، وتساعد الزوار على التنقل في موقعك. 

إن أهمية الارتباط الداخلي راسخة، ولكن يمكن أن يكون هناك ارتباك حول كيفية ظهور ذلك عمليًا وأنصحك بقراءة هذه مقالتنا السابقة التي أفصحت عن الكثير من الطرق العملية التي ستساعدك كيفية عمل محركات البحث!؟ الزحف، الفهرسة، والترتيب

ربط إمكانية الوصول (Link accessibility) 

غالبًا ما يتم إخفاء الروابط التي تتطلب نقرة (مثل قائمة التنقل المنسدلة لعرضها) من برامج زحف محركات البحث، لذلك إذا كانت الروابط الوحيدة للصفحات الداخلية على موقع الويب الخاص بك من خلال هذه الأنواع من الروابط، فقد تواجه مشكلة في فهرسة هذه الصفحات. اختر بدلاً من ذلك الروابط التي يمكن الوصول إليها مباشرة على الصفحة. 

نص المرساة (Anchor text) 

هو النص الذي ترتبط به بالصفحات. أدناه، يمكنك رؤية مثال لما سيبدو عليه الارتباط التشعبي بدون نص المرساة والارتباط التشعبي بنص الرابط في HTML. 

<a href=”http://www.example.com/”></a><a href=”http://www.example.com/” title=”Keyword Text”>Keyword Text</a> 

حجم الروابط (Links size) 

في إرشادات مشرفي المواقع العامة من Google ، يقولون “قصر عدد الروابط في الصفحة على عدد معقول (بضعة آلاف على الأكثر).” يعد هذا جزءًا من إرشادات Google الفنية، لذا فإن وجود عدد كبير جدًا من الروابط الداخلية ليس شيئًا من شأنه أن يعاقب بمفرده، ولكنه يؤثر على كيفية عثور Google على صفحاتك وتقييمها. 

حجم الرابط

يعد الارتباط أيضًا وسيلة لمساعدة المستخدمين على الانتقال إلى صفحات أخرى على موقعك. هذه هي الحالة التي يكون فيها القيام بما هو أفضل لمحركات البحث هو أيضًا أفضل للباحثين. لا تؤدي الروابط الكثيرة جدًا إلى إضعاف سلطة كل رابط فحسب، بل قد تكون أيضًا غير مفيدة ومربكة. ضع في اعتبارك كيف قد يشعر الباحث بالهبوط على كل صفحة من صفحاتك. 

إعادة التوجيه (Forwarding) 

تعد إزالة الصفحات وإعادة تسميتها ممارسة شائعة، ولكن في حالة قيامك بنقل صفحة، تأكد من تحديث الروابط إلى عنوان URL القديم! حيث يجب عليك التأكد من إعادة توجيه عنوان URL إلى موقعك الجديد، ولكن إن أمكن، قم بتحديث جميع الروابط الداخلية إلى عنوان URL الحديث أيضا حتى لا يضطر المستخدمون وبرامج الزحف إلى المرور عبر عمليات إعادة التوجيه للوصول إلى وجهتهم. إذا اخترت إعادة التوجيه فقط.

فاحرص على تجنب سلاسل إعادة التوجيه الطويلة جدًا (تقول Google ، “تجنب تسلسل عمليات إعادة التوجيه … احتفظ بعدد عمليات إعادة التوجيه في سلسلة منخفضًة، من الناحية المثالية لا يزيد عن 3 وأقل من 5.”) 

تحسين الصورة (Image optimization) 

كيف تكتب مقال متوافق مع السيو ! وهو لايدعم الصور ؟

بالاضافة لأهمية الصور بالموقع الا أن فن اختيار الصور مهم بنفس القدر. تعتبر الصور هي السبب الأكبر لبطء صفحات الويب! وأفضل طريقة لحل هذه المشكلة هي ضغط صورك. على الرغم من عدم وجود مقاس واحد يناسب الجميع عندما يتعلق الأمر بضغط الصور، فإن هناك خيارات متنوعة مثل “الحفظ للويب”، وتحجيم الصور، وأدوات الضغط مثل Optimizilla أو ImageOptim لنظام التشغيل Mac (أو بدائل Windows ). 

هناك طريقة أخرى للمساعدة في تحسين صورك (وتحسين سرعة صفحتك) وهي اختيار تنسيق الصورة الصحيح. 

امتدادات الصور

كيفية اختيار تنسيق الصورة المراد استخدامه؟

صورتك تتطلب رسومًا متحركة، فاستخدم GIF. 

إذا لم تكن بحاجة إلى الحفاظ على دقة صورة عالية، فاستخدم JPEG (واختبر إعدادات ضغط مختلفة). 

إذا كنت بحاجة إلى الحفاظ على دقة صورة عالية، فاستخدم PNG. 

صورتك تحتوي على الكثير من الألوان، فاستخدم PNG-24. 

صورتك لا تحتوي على الكثير من الألوان، فاستخدم PNG-8. 

لا تنس الصور المصغرة! 

يمكن أن تؤدي الصور المصغرة (خاصة لمواقع التجارة الإلكترونية) إلى إبطاء سرعة الصفحة بشكل كبير. قم بتحسين الصور المصغرة بشكل صحيح لتجنب الصفحات البطيئة وللمساعدة في الاحتفاظ بالمزيد من الزوار المؤهلين. 

نص بديل  (Alt text)

النص البديل داخل الصور هو مبدأ الوصول إلى الويب، ويستخدم لوصف الصور للمكفوفين عبر برامج قراءة الشاشة. من المهم أن يكون لديك أوصاف نصية بديلة حتى يتمكن أي شخص يعاني من إعاقة بصرية من فهم ما تصوره الصور الموجودة على موقع الويب الخاص بك. وأيضا مفيدة إذا تم تأخر أو عطل في تحميل الصورة فتظهر كفكرة عن محتويات الصورة. 

تقوم روبوتات محرك البحث أيضًا بالزحف إلى نص بديل لفهم صورك بشكل أفضل، مما يمنحك فائدة إضافية تتمثل في توفير سياق صور أفضل لمحركات البحث. فقط تأكد من قراءة أوصافك البديلة بشكل طبيعي للأشخاص، وتجنب حشو الكلمات الرئيسية لمحركات البحث. 

سيء: 

<img src = “grumpycat.gif” alt = “قطة غاضبة، قطة غاضبة، قطة غاضبة gif”> 

حسن: 

<img src = “grumpycat.gif” alt = “قطة سوداء تبدو غاضبة جدًا على كلب كبير منقط”> 

النص البديل

ادراج ملفات Sitemap للصور

للتأكد من أن Google يمكنها الزحف إلى صورك وفهرستها، قم بإدراج خريطة موقعك للصور في حسابك على Google Search Console. يساعد هذا Google في اكتشاف الصور التي ربما فاتتهم. 

التنسيق لسهولة القراءة والمقتطفات المميزة 

يمكن أن تحتوي صفحتك على أفضل محتوى تمت كتابته على الإطلاق حول موضوع ما، ولكن إذا تم تنسيقها بشكل غير صحيح، فقد لا يقرأها جمهورك أبدًا! بينما لا يمكننا ضمان أن الزوار سيقرأون المحتوى الخاص بنا،هناك بعض المبادئ التي يمكن أن تعزز سهولة القراءة، بما في ذلك: 

حجم النص ولونه – 

تجنب الخطوط الصغيرة جدًا توصي Google باستخدام خط بحجم 16 وما فوق لتقليل الحاجة إلى “التصغير والتكبير” على الهاتف المحمول. يجب أن يعزز لون النص المرتبط بلون خلفية الصفحة أيضًا قابلية القراءة. 

العناوين –  

يمكن أن يساعد تقسيم المحتوى الخاص بك باستخدام عناوين مفيدة للقراء على التنقل في الصفحة. هذا مفيد بشكل خاص في الصفحات الطويلة حيث قد يبحث القارئ فقط عن معلومات من قسم معين. 

التعداد النقطي –  

يعتبر التعداد طريقة رائعة للقوائم، يمكن أن تساعد النقاط في قراءة المعلومات التي يحتاجون إليها والعثور عليها بسرعة أكبر. 

فواصل الفقرات –  

يمكن أن يساعد تجنب الفقرات النصية الكبيرة في منع تخلي الباحث عن الصفحة وتشجيع زوار الموقع على قراءة المزيد من صفحتك. 

الوسائط الداعمة –  

عند الاقتضاء لأنها ممكن أن تبطء الصفحة كما ذكرنا سابقا، قم بتضمين الصور ومقاطع الفيديو والأدوات التي تكمل المحتوى الخاص بك. 

الخط الغامق والمائل للتأكيد – 

يمكن أن يؤدي وضع الكلمات بخط عريض أو مائل إلى زيادة التركيز، ويمكن أن يؤدي الاستخدام المناسب لخيارات التنسيق هذه إلى توضيح النقاط المهمة التي تريد توصيلها. 

يمكن أن يؤثر التنسيق أيضًا على قدرة صفحتك على الظهور في المقتطفات المميزة، نتائج “الموضع 0” التي تظهر فوق بقية النتائج العضوية. 

المقتطف

لا يوجد رمز خاص يمكنك إضافته إلى صفحتك لتظهر هنا، ولا يمكنك الدفع مقابل هذا الموضع، ولكن ملاحظة نية الباحث يمكن أن تساعدك على تنظيم المحتوى الخاص بك بشكل أفضل للمقتطفات المميزة.  

على سبيل المثال، إذا كنت تحاول التصنيف بين شيئين، فقد يكون من المنطقي تضمين جدول في المحتوى الخاص بكل صنف، مع فوائد الاصناف في أعمدة. أو إذا كنت تحاول تصنيف “أفضل شركات تسويق رقمي بالمملكة، فقد يشير ذلك إلى أن Google تريد قائمة، لذا فإن تنسيق المحتوى الخاص بك في الرموز النقطية يمكن أن يساعدك. 

علامات العنوان (Title tags) 

علامة عنوان الصفحة هي عنصر HTML وصفي يحدد عنوان صفحة ويب معينة. وهي متداخلة داخل علامة الهيدر لكل صفحة وتبدو كما يلي: 

<head> <title> مثال على العنوان </ title> </head> 

يجب أن تحتوي كل صفحة في موقع الويب الخاص بك على علامة عنوان وصفية وفريدة. سيظهر ما تدخله في حقل علامة العنوان هنا في نتائج البحث، على الرغم من أنه في بعض الحالات قد تضبط Google كيفية ظهور علامة العنوان في نتائج البحث. 

العنوان

يمكن أن تظهر أيضًا في متصفحات الويب … 

العنوان بالمتصفح

أو عندما تشارك رابط صفحتك على مواقع خارجية معينة … 

العنوان عند مشاركة الرابط

تلعب علامة العنوان الخاصة بك دورًا كبيرًا في الانطباع الأول للأشخاص عن موقع الويب الخاص بك، وهي أداة فعالة بشكل لا يصدق لجذب الباحثين إلى صفحتك على أي نتيجة أخرى على SERP. كلما كانت علامة العنوان الخاصة بك أكثر إقناعًا، بالإضافة إلى التصنيفات العالية في نتائج البحث، زاد عدد الزوار الذين ستجذبهم إلى موقع الويب الخاص بك. هذا يؤكد أن تحسين محركات البحث لا يتعلق فقط بمحركات البحث، بل بتجربة المستخدم بأكملها. 

ما الذي يجعل علامة العنوان فعالة؟

هناك بعض العوامل التي تجعل من علامة العنوان فعالة أهمها:

استخدام الكلمات الرئيسية:  

يمكن أن يساعد وجود الكلمة الرئيسية المستهدفة في العنوان للمستخدمين ولمحركات البحث على فهم موضوع صفحتك. وأيضًا، كلما اقتربت الكلمات الرئيسية من مقدمة علامة العنوان، زادت احتمالية قراءتها (ونأمل أن ينقر عليها المستخدم) وكلما كانت مفيدة أكثر للترتيب. 

الطول:  

في المتوسط، تعرض محركات البحث أول 50-60 حرفًا (512 بكسل تقريبًا) لعلامة العنوان في نتائج البحث. إذا تجاوزت علامة العنوان الخاصة بك الأحرف المسموح بها في SERP، فستظهر علامة القطع “…” حيث تم قطع العنوان. في حين أن التمسك بـ 50-60 حرفًا يعد آمنًا، فلا تضحي أبدًا بالجودة مقابل عدد الأحرف الصارم. إذا لم تتمكن من خفض علامة العنوان الخاصة بك إلى 60 حرفًا دون الإضرار بإمكانية قراءتها، فانتقل لفترة أطول (لكن في حدود المعقول). 

العلامة التجارية: 

في clue، نحب إنهاء علامات العنوان الخاصة بنا بذكر اسم العلامة التجارية لأنها تعزز الوعي بالعلامة التجارية وتخلق نسبة نقر إلى ظهور أعلى بين الأشخاص الذين هم على دراية بـ clue. في بعض الأحيان يكون من المنطقي وضع علامتك التجارية في بداية علامة العنوان، مثل صفحتك الرئيسية، ولكن ضع في اعتبارك ما تحاول ترتيبه ووضع هذه الكلمات بالقرب من بداية علامة العنوان الخاصة بك. 

أوصاف الميتا (Meta descriptions) 

مثل علامات العنوان ، فإن الأوصاف التعريفية هي عناصر HTML التي تصف محتويات الصفحة التي توجد بها. يتم تضمينها أيضًا في علامة الرأس ، وتبدو كما يلي:  

 

<head> <meta name = ”description” content =” وصف الصفحة هنا.” /> </head> 

سيظهر ما تدخله في حقل الوصف هنا في نتائج البحث: 

الميتا داتا

على سبيل المثال ، إذا بحثت عن “العثور على روابط خلفية” ، فستقدم Google هذا الوصف التعريفي حيث تراه أكثر صلة بالبحث المحدد: 

الميتا داتا

 

بينما الوصف التعريفي الفعلي هو: 

التاغ الفعلي للميتا داتا

يساعد هذا غالبًا في تحسين الأوصاف التعريفية لعمليات البحث الفريدة. ومع ذلك، لا تدع هذا يمنعك من كتابة وصف تعريفي للصفحة – فهي لا تزال قيّمة للغاية. 

ما الذي يجعل الوصف التعريفي فعالاً؟ 

تنطبق الصفات التي تجعل علامة العنوان فعالة أيضًا على الأوصاف التعريفية الفعالة. على الرغم من أن Google تقول أن الأوصاف التعريفية ليست عاملاً في الترتيب، مثل علامات العنوان، إلا أنها مهمة للغاية بالنسبة إلى نسبة النقر إلى الظهور(CTR). 

الملاءمة: 

يجب أن تكون الأوصاف التعريفية وثيقة الصلة بمحتوى صفحتك، لذا يجب أن تلخص مفهومك الرئيسي في شكل ما. يجب أن تعطي الباحث معلومات كافية ليعرف أنه قد عثر على صفحة ذات صلة كافية للإجابة على سؤاله، دون التخلي عن الكثير من المعلومات التي تلغي الحاجة إلى النقر للوصول إلى صفحة الويب الخاصة بك. 

الطول:  

تميل محركات البحث إلى اقتطاع الأوصاف التعريفية إلى حوالي 155 حرفًا. من الأفضل كتابة أوصاف تعريفية يتراوح طولها بين 150 و300 حرف. في بعض SERPs ، ستلاحظ أن Google تمنح المزيد من الأولوية لأوصاف بعض الصفحات. يحدث هذا عادةً لصفحات الويب المرتبة أسفل مقتطف مميز مباشرةً. 

تسمية الصفحات وتنظيمها 

لا تسأل كيف تكتب مقال متوافق مع السيو وأنت غير ملم بتفاصيل الصفحات الجمالية انها في غاية الأهمية كال URL وعنوان الصفحة وغيرها اليك أساسيات التوافق مع السيو الخاصة بالصفحة وتنظيمها:

بنية عنوان URL:  

تسمية الصفحات وتنظيمها يرمز URL إلى Uniform Resource Locator. عناوين URL هي مواقع أو عناوين لأجزاء فردية من المحتوى على الويب. مثل علامات العنوان وأوصاف التعريف، تعرض محركات البحث عناوين URL على SERPs ، لذلك يمكن أن تؤثر تسمية URL وتنسيقه على معدلات النقر. لا يستخدمها الباحثون فقط لاتخاذ قرارات بشأن صفحات الويب التي يجب النقر فوقها، ولكن يتم أيضًا استخدام عناوين URL بواسطة محركات البحث في تقييم الصفحات وترتيبها. 

  

تسمية الصفحة واضحة: 

تتطلب محركات البحث عناوين URL فريدة لكل صفحة على موقع الويب الخاص بك حتى يتمكنوا من عرض صفحاتك في نتائج البحث، ولكن بنية عنوان URL الواضحة والتسمية مفيدة أيضًا للأشخاص الذين يحاولون فهم موضوع عنوان URL المحدد. على سبيل المثال، ما هو عنوان URL الأكثر وضوحًا؟ 

example.com/desserts/chocol-pie 

أو 

example.com/asdf/453؟=recipe-23432-1123 

من المرجح أن ينقر الباحثون على عناوين URL التي تعزز وتوضح المعلومات الموجودة في تلك الصفحة، ويقل احتمال نقرهم على عناوين URL التي تربكهم. 

يعد عنوان URL إشارة ترتيب ثانوية، ولكن لا يمكنك توقع الترتيب على أساس الكلمات الموجودة في أسماء المجال أو الصفحة وحدها (راجع تحديث Google EMD) لذا عند تسمية صفحاتك أو اختيار اسم مجال، ضع جمهورك في الاعتبار أولاً.

تنظيم الصفحة: 

إذا كنت تناقش موضوعات متعددة على موقع الويب الخاص بك ، فيجب عليك أيضًا التأكد من تجنب تضمين الصفحات ضمن مجلدات لا تمد للموضوع بصلة. على سبيل المثال: 

clue4p.com/digital-marketing/interior-design

كان من الأفضل أن يقوم موقع الويب الخاص بتسويق رقمي بوضع التصميم الجرافيك ضمن “/ graphic-design/” بدلاً من استضافته قسم “/Interior-Design/” غير المرتبط بالموقع. 

يمكن أيضًا للمجلدات التي تحدد فيها محتوى الموقع الخاص بك إرسال إشارات حول نوع المحتوى الخاص بك ، وليس فقط موضوعه. على سبيل المثال ، يمكن أن تشير عناوين URL المؤرخة إلى محتوى حساس للوقت. في حين أنها مناسبة لمواقع الويب المستندة إلى الأخبار ، يمكن لعناوين URL المؤرخة للمحتوى الدائم أن تبعد الباحثين لأن المعلومات تبدو قديمة. على سبيل المثال: 

example.com/2015/april/what-is-seo/ 

ضد. 

example.com/what-is-seo/ 

موضوع “ما هو تحسين محركات البحث؟” لا يقتصر على تاريخ محدد، فمن الأفضل الاستضافة على بنية عنوان URL غير مؤرخة وإلا ستخاطر بأن تظهر معلوماتك قديمة. 

كما ترى، فإن تسمية صفحاتك، والمجلدات التي تختارها لتنظيم صفحاتك، هي طريقة مهمة لتوضيح موضوع صفحتك للمستخدمين ومحركات البحث. 

طول ال URL 

لمعرفة كيف تكتب مقال متوافق مع السيو ! المعلومات تكمن بالتفاصيل وتفاصيل التفاصيل حيث على الرغم من أنه ليس من الضروري أن يكون لديك بنية عنوان URL بسيطة تمامًا، إلا أن العديد من دراسات نسبة النقر إلى الظهور (CTR) تشير إلى أنه عند الاختيار بين عنوان URL وعنوان URL أقصر، يفضل الباحثون غالبًا عناوين URL أقصر. مثل علامات العنوان وأوصاف التعريف الطويلة جدًا، سيتم أيضًا قطع عناوين URL الطويلة جدًا باستخدام علامة القطع.

فقط تذكر أن وجود عنوان URL وصفي لا يقل أهمية عن ذلك، لذلك لا تقلل من طول عنوان URL إذا كان ذلك يعني التضحية الوصف لعنوان ال URL. 

clue4p.com/services/marketing/design/motion/ads/

ضد. 

clue4p.com/4-digital-marketing/

يؤدي تقليل الطول، من خلال تضمين عدد أقل من الكلمات في أسماء الصفحات وإزالة المجلدات الفرعية غير الضرورية، إلى تسهيل نسخ عناوين URL ولصقها، فضلاً عن إمكانية النقر عليها بشكل أكبر. 

 

الكلمات الرئيسية في URL 

إذا كانت صفحتك تستهدف مصطلحًا أو عبارة معينة، فتأكد من تضمينها في عنوان URL. ومع ذلك، لا تسرف في محاولة إدخال كلمات رئيسية متعددة لأغراض تحسين محركات البحث (SEO) فقط.

يمكن أن يظهر الاستخدام المفرط للكلمات الرئيسية في عناوين URL غير مرغوب فيه ومدايق . إذا لم تكن متأكدًا مما إذا كان استخدام كلماتك الرئيسية شديد وجامد فما عليك سوى قراءة عنوان URL الخاص بك من خلال وجهة نظر الباحث واسأل، “هل يبدو هذا طبيعيًا؟ هل سأضغط على هذا؟ ” 

مثال: 

clue.com/digital-marketing/digital-marketing/digital-marketing/

عناوين URL الثابتة 

من المهم عند كتابة مقال متوافق مع السيو مراعاة العناوين فهي بغاية الاهمية مثل المحتوى الرئيسي للصفحة حيث أفضل عناوين URL هي تلك التي يمكن للبشر قراءتها بسهولة، لذا يجب تجنب الإفراط في استخدام المعلمات والأرقام والرموز. باستخدام تقنيات مثل mod_rewrite لـ Apache و ISAPI_rewrite for Microsoft ، يمكنك بسهولة تحويل عناوين URL الديناميكية مثل هذا: 

http://example.com/blog؟id=123 

إلى إصدار ثابت أكثر قابلية للقراءة مثل هذا: 

https://clue4p.com/ar/on-page-factors-to-improve-seo/ 

واصلات لفصل الكلمات (Hyphens) 

لا تفسر كل تطبيقات الويب الفواصل بدقة مثل الشرطات السفلية (_) أو علامات الجمع (+) أو المسافات (٪ 20). لا تفهم محركات البحث أيضًا كيفية فصل الكلمات في عناوين URL عند تشغيلها معًا بدون فاصل (https://exampel.com/ar/onpagefactorstoimproveseo/). بدلاً من ذلك، استخدم حرف الواصلة (-) لفصل الكلمات في عنوان URL. 

حساسية الحالة 

يجب أن تتجنب المواقع عناوين URL الحساسة لحالة الأحرف. بدلاً من example.com/On-Page-Factors-to-Improve-SEO، سيكون من الأفضل استخدام example.com/on-page-factors-to-improve-seo. إذا كان الموقع الذي تعمل عليه يحتوي على الكثير من عناوين URL ذات الحالة المختلطة المفهرسة، فلا تقلق يمكن لمطوريك المساعدة. اسألهم عن إضافة صيغة إعادة الكتابة إلى شيء يعرف باسم ملف .htaccess لجعل أي عناوين URL كبيرة بأحرف صغيرة تلقائيًا. 

المعدلات الجغرافية في ال URLs 

يتجاهل بعض أصحاب الأعمال المحليين المصطلحات الجغرافية التي تصف موقعهم الفعلي أو منطقة خدمتهم لأنهم يعتقدون أن محركات البحث يمكنها اكتشاف ذلك بمفردها. على العكس من ذلك، من الضروري أن يشير محتوى مواقع الويب التجارية المحلية وعناوين URL والأصول الأخرى الموجودة في الموقع بشكل محدد إلى أسماء المدن وأسماء الأحياء والوصفات الإقليمية الأخرى. اسمح لكل من المستهلكين ومحركات البحث بمعرفة مكانك بالضبط ومكان تقديم خدماتك، بدلاً من الاعتماد على موقعك الفعلي وحده. 

البروتوكولات: HTTP و HTTPS 

البروتوكول هو “http” أو “https” الذي يسبق اسم المجال الخاص بك. توصي Google بأن يكون لجميع مواقع الويب بروتوكول آمن (تشير “s” في “https” إلى “آمن”). للتأكد من أن عناوين URL الخاصة بك تستخدم بروتوكول https: // بدلاً من http: //، يجب أن تحصل على شهادة SSL (طبقة مآخذ التوصيل الآمنة). تُستخدم شهادات SSL لتشفير البيانات. إنها تضمن أن أي بيانات يتم تمريرها بين خادم الويب ومتصفح الباحث تظل خاصة. اعتبارًا من يوليو 2018، يعرض Google Chrome كلمة “غير آمنة” لجميع مواقع HTTP، مما قد يتسبب في ظهور هذه المواقع على أنها غير جديرة بالثقة للزوار ويؤدي إلى مغادرتهم للموقع. فاحذر ذلك! 

https://clue4p.com/ar/on-page-factors-to-improve-seo/  

كونو مثل كلو

أعتقد أنه تم الاجابة عن سؤال كيف تكتب مقال متوافق مع السيو؟ بأفضل وأشمل طريقة هناك الكثير من التفاصيل لكنها في غاية الأهمية اذا كنت مهتما أيضا بعوامل تحسين السيو on page أنصحك بقراءة المقال التالي عوامل تحسين السيو on page التي عليك معرفتها

المراجع: 

moz

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *